فضل ليلة القدر

Picture for blog post فضل ليلة القدر

فضل ليلة القدر

من نعم الله على هذه الأمة أن جعل لها مواسم يتضاعف فيها العمل، ومن أخص تلك المواسم شهر رمضان؛ لأن فيه ليلة القدر، التي هي خير من ألف شهر, وصفها الله بأنها ليلة مباركة، وشرفها على سائر الليالي، قال تعالى: {فِيهَا يُفۡرَقُ كُلُّ أَمۡرٍ حَكِيمٍ} [الدخان الآية 4].

ومن فضائلها:

1ــ أن الله تعالى أنزل فيها القرآن الذي به هداية البشر وسعادتهم في الدنيا والآخرة.

2ــ أنها خير من ألف شهر, فعن أنس ــ رضي الله عنه ــ قال: دخل رمضان، فقال رسول الله ــ صلى الله عليه وسلم ــ: "إن هذا الشهر قد حضركم، وفيه ليلة خير من ألف شهر، من حرمها فقد حرم الخير كله، ولا يحرم خيرها إلا محروم" رواه ابن ماجه برقم(1644), وحسنه الألباني في "صحيح الترغيب(1/ 586).

3ــ أن الملائكة تنزل فيها بالخير والبركة والرحمة.

4ــ أنها سلام؛ لكثرة السلامة فيها من العقاب والعذاب بما يقوم به العبد من طاعة الله عز وجل.

5ــ أن الله تعالى أنزل في فضلها سورة كاملة تتلى إلى يوم القيامة.

6ــ أن الله وصفها بأنها مباركة, ومن بركتها أن القرآن أنزل فيها.

7ــ أنها الليلة التي فيها  يفرق كل أمر حكيم؛ فتقدر فيها مقادير الخلائق التي تقع في العام.

8ــ أن قيامها سبب لمغفرة ذنوب العبد, قال ــ صلى الله عليه وسلم ــ: "من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا، غفر له ما تقدم من ذنبه" متفق عليه.

وقت ليلة القدر:

تكون ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان؛ لقوله ــ صلى الله عليه وسلم ــ: "تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان" متفق عليه.

وهي في الأوتار أقرب من الأشفاع، وفي السبع الأواخر آكد؛ لقوله ــ صلى الله عليه وسلم: "فمن كان متحريها فليتحرها في السبع الأواخر" متفق عليه.

وذهب كثير من الصحابة ــ رضي الله عنهم ــ  منهم ابن عباس وأبي بن كعب وغيرهما إلى أنها الليلة السابعة والعشرون, قال الحافظ ــ بعد حكايته أقوال العلماء في وقت ليلة القدرــ: "وأرجحها كلها أنها في وتر من العشر الأخير, وأنها تنتقل كما يفهم من أحاديث هذا الباب, وأرجاها أوتار العشر, وأرجى أوتار العشر عند الشافعية ليلة إحدى وعشرين أو ثلاث وعشرين...وأرجاها عند الجمهور ليلة سبع وعشرين" فتح الباري لابن حجر (4/ 266).

الحكمة في إخفاء ليلة القدر:

أخفى الله سبحانه علمها على العباد؛ رحمة بهم؛ ليكثر عملهم في طلبها في تلك الليالي الفاضلة بالصلاة والذكر والدعاء، فيزدادوا قربة من الله وثوابا، وليختبرهم فيتبين من كان جادا في طلبها، حريصا عليها، ومن كان كسلان متهاونا.

علامات ليلة القدر:

1ــ أن الشمس تطلع صبيحتها لا شعاع لها, كما في صحيح مسلم برقم(762).

2ــ أنها: "ليلة القدر ليلة سمحة طلقة لا حارة ولا باردة تصبح الشمس صبيحتها ضعيفة حمراء" رواه أبو داود الطيالسي في مسنده برقم(2802),وصححه الألباني في صحيح الجامع الصغير(2/ 962)

3ــ أنها "ليلة بلجة، لا حارة ولا باردة، ولا سحاب فيها، ولا مطر، ولا ريح، ولا يرمى فيها بنجم، ومن علامة يومها تطلع الشمس لا شعاع لها" رواه الطبراني برقم(139), وحسنه الألباني في صحيح الجامع الصغير(2/ 961).

العمل في ليلة القدر:

1ــ قيام الليل, قال ــ صلى الله عليه وسلم ــ: "من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا، غفر له ما تقدم من ذنبه" متفق عليه

2ــ الإكثار من الدعاء, فعن عائشة ــ رضي الله عنها ــ قالت: قلت: يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: "قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني" رواه الترمذي برقم(3513), وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة(7/ 1009).



visibility 1213 Views
visibility 1213 Views

? Is Article Helpful

logintoaddcomment

ملخص أحكام طهارة المريض وصلاته
15 February 2024
من أراد الطهارة وكان في بعض أعضاء الطهارة جرح فإنه يغسله بالماء إن قدر على ذلك، فإن كان الغسل بالماء يضره؛ غَسل سائر الأعضاء السليمة ومسح محل الجرح مسحاً؛
ملخص أحكام صلاة الاستسقاء
15 February 2024
الاستسقاء: استفعال؛ من السقيا. وصلاة الاستسقاء: هي الصلاة لأجل الدعاء بطلب السقيا، على صفة مخصوصة.
فضل الصلاة وخطر التهاون بها
15 February 2024
الصلاة أهم أَركان الإسلام بعد الشهادتين، أمر الله -تعالى- بالمحافظة عَليها في كلِّ حال حضرا وسفرا، سِلما وحربا، صِحة ومرضا، وهي من آخر وصايا رسول اللهِ ﷺ لأمته